الدكتور المديرس يدشن جوائز التميز بتعليم الشرقية بحضور رجال الأعمال الداعمين


إلياس القاسم - مكتب التعليم بشرق الدمام

أكد مدير عام التعليم بالمنطقة الشرقية الدكتور عبدالرحمن المديرس بأن وزارة التعليم تسعى حديثاً إلى تحقيق أهداف سياسة التعليم واستشراف مرحلة تطويرية تهدف إلى نقلة نوعية تتناسب مع تطلعات قيادتنا الرشيدة وتسهم في تحقيق رؤية خادم الحرمين الشريفين يحفظه الله بالتحول إلى مجتمع المعرفة بحلول عام 2020م .،كما تسعى إلى نشر ثقافة التميز في الأداء المخرجات بين العاملين في قطاع التعليم ، مؤمنة إيماناً عميقاً بأن مقياس نهضة الأمم وتطورها إنما يكون في بناء جيل مبدع قادر على مواجهة تحديات العصر ومنافس في الثورة المعرفية , ليصنع مستقبلاً مشرقاً لوطنه، ويصمم خارطة تقدمه وازدهاره , مشيراً إلى أن أي منظمة تعليمية عندما تذكي روح التنافس بين منسوبيها فمن المؤكد أنها ستحقق نجاحاً باهراً بل تقدماً ملموساً يسهم في تنمية مستدامة .

جاء ذلك خلال تدشينه أمس حفل جوائز التميز في التعليم بمقر قاعة المشاريع في مبنى الادارة العامة للتعليم بالمنطقة الشرقية بحضور شركاء الإدارة والداعمين لجائزة عبدالله فؤاد لتعزيز القيم في دورتها الأولى، وجائزة الشاب عبدالله بن بدر السويدان للتميز في دورتها الرابعة، إضافة لجائزة الادارة العامة للتعليم بالمنطقة الشرقية للأداء المتميز في دورتها الثالثة، وجائزة الادارة العامة للتعليم للتميز الرقمي في دورتها الرابعة.

وأكد الدكتور المديرس على أهمية مشاركة كافة أفراد المجتمع في تبني البرامج والفعاليات التي تنظمها إدارة التعليم ، ودعم التميز وتشجيع المتميزين والمتميزات من منسوبي التعليم عبر لما يسهم به ذلك من رفع في مستوى الأداء والإتقان وصولاً للجودة النوعية التي تسعى كافة الجهات الحكومية للعمل بمقتضاهاً تنفيذا ، مقدماً شكره لشركاء النجاح مع تعليم الشرقية لمساهمتهم الكبيرة في تبنى الجوائز القيمة لبث روح التنافس الشريف في الميدان التربوي .  

إلى ذلك فقد أوضح كل من شركاء النجاح مع إدارة التعليم بالشرقية " بدر السويدان ، والدكتور عايض القحطاني ، وممثل مجموعة العبدالكريم الأستاذ عبدالله الشهري ، والأستاذ فيصل بن عبدالله فؤاد "  بأن دعمهم للتميز يأتي نتيجة للدور الذي تقوم به وزارة التعليم في تنشئة جيل متسلح بالعلم والمعرفة متميزاً في أخلاقه ومفيداً لمجتمعه ، لاسيما وأن الجوائز التي دشنت جميعها تهتم بالجيل الشاب , وتزرع القيم النبيلة فيه , متطلعين إلى المزيد من هذه الشراكات التي تصب مصلحتها في نمو وازهار وتقدم الوطن.

 فيما أوضح مدير إدارة دعم الجودة الشاملة عبدالعزيز المحبوب بأن من أهداف تلك الجوائز غرس وتعزيز القيم في نفوس الناشئة، وتشجيع منسوبي التعليم من معلمين وطلاب في تنمية روح التنافس والتفوق، فضلاً عن تقديم نموذج رائد في مجال الجوائز التحفيزية للتميز والابداع، إضافة إلى دعم وتحفيز مبادرات الشراكة المجتمعية في رعاية المتميزين والمبدعين وتكريمهم.

بحث في الاخبار